أخبار عاجله

داليا التونى : التمثيل أهم حاجة فى دنيتى كلها


دخلت مجال التمثيل من بوابة المودلينج .. تتميز بملامح شرقية جميلة .. نجحت فى فترة قصيرة فى تحقيق خطوات طيبة فى الوسط السينمائى .. تصور حاليآ فيلمين سينمائيين كما يعرض لها مسلسل تلفزيونى .. هى الفنانة الجميلة داليا التونى التى كان معها الحوار التالى :-
*كيف تم ترشيحك للمشاركة فى بطولة فيلم " للمراهقات فقط " ؟
**تم ترشيحى عن طريق مدير انتاج الفيلم استاذ رأفت الذى شاهدنى فى فيلم الألمانى واتصل بى و رتب لى لقاء مع المخرج د. سيد سيف و بالفعل التقيت بة و فى البداية رشحنى لدور رانيا و لكنة قال لى اقرئى السيناريو و اذا وجدت شخصية أخرى ترين انها أكثر مناسبة لك وتشعرى انك ستؤدينها بشكل أفضل فأخبرينى فأخترت دور عبير ووافق على أختيارى .
*حدثينا عن شخصية عبير التى تجسيدها فى فيلم " للمراهقات فقط " ؟
**هى طالبة فى المرحلة الثانوية ووالدها يعمل تاجر خردة و يهملها و يتزوج على والدتها وكل من والدها ووالدتها منشغل عنها ولا يهتم بتربيتها و كل ما يفعلانة هو اعطائها المال و عدم وجود رقابة الأسرة يؤدى الى ان عبير تنحرف و لكن بحدود فهى كصديقاتها المراهقات تتعاطى المخدرات ولكن تكتفى بالحشيش فقط و ترفض اى صنف أقوى منة ، ورسالة الفيلم ان غياب رقابة الأسرة يؤدى الى ضياع الأبناء فنرى تلك الفتيات يتم استغلالهن من اسرائيل لتدمير مستقبل شباب مصر.
*ماذا عن كواليس الفيلم خاصة و ان البطولة لمجموعة من الفنانيين الشباب ؟
**علاقتى طيبة بكل المجموعة فمروة الأزلى صديقتى جدآ منذ فترة و ايضآ علاقتى طيبة بمنة جلال و شيماء نصار واصبحنا اصدقاء ، و المخرج د سيد سيف "راجل زى العسل "رغم انة يكون عصبيآ احيانآ الا انة فى الكواليس يمزح معنا و تجدة فجأة يضيف مشهد فمثلآ أمس أصر على اؤدى مشهد حريق للفيلا و أصر ان اؤدى المشهد بنفسى رغم اننى ارتعب من النار و هو كان يضحك و يقول لى اقفزى اقفزى وكنت اقول لة اننى ساحترق فيضحك ولكن الحمد لله المشهد مر على خير ، ايضآ الفنان جرير منصور رجل محترم جدآ و يحتوى اى مشكلة تحدث فى اللوكيشن ، فالروح السائدة بيننا هى روح مرحة و لا ينقطع الضحك عن اللوكيشن ،  اما الفنانة اللبنانية رلى شامية فنظرآ لانشغالها فى بيروت بالمسرح فهى تحضر للتصوير يوم واحد فقط ولا يتاح لها الوقت لتجلس معنا او تمرح ولكنها فنانة جميلة وشخصية محترمة ، وايضآ علاقتى بالممثلين الشباب ميدو ماهر و شريف حلمى و هشام المليجى طيبة و جميلة .
*الفيلم يتناول مشاكل المراهقات وهذا موضوع سبق تقديمة فى السينما المصرية مرات عديدة فهل هناك جديد تقدمونة ؟
**الفيلم عن قصة واقعية حدثت بالفعل و صاغها دراميآ د سيد سيف و تتناول كيف تستغل المخابرات الاسرائيلية مجموعة من البنات المراهقات لترويج المخدرات بين الشباب المصرى لتدميرة حتى لو باعوا تلك المخدرات باسعار رخيصة و خسروا ماديآ فلا يهم لأن الهدف الرئيسى هو تدمير شبابنا ، وهدفنا ان نلفت انتباة الناس لخطورة أهمال الأب و الأم لأبنائهم وكيف يمكن ان يؤدى هذا الى ضياع مستقبلهم و تورطهم فى كوارث .
*هل تعتبرى "للمرهقات فقط" فى نفس مستوى فيلم "الألمانى" أم هوة خطوة للأمام أم خطوة للخلف ؟
**لا استطيع ان احكم على فيلم قبل ان ينتهى تنفيذة ، لكنى اتعامل فى للمرهقات فقط مع طاقم عمل متميز من مؤلف و مخرج و منتج وممثلين ، كما كان علاء شريف مخرج فيلم الأمانى مخرجآ جديدآ الا انة كان متمكنآ من ادواتة و نجح فيلم الألمانى وحقق ارباحآ جيدة و هو نفس ما اتمناة لفيلمى الجديد للمراهقات فقط .
*ومن حيث الشخصية التى تؤدينها فى الفيلم هل هناك تشابة بين شخصية "صباح" فى فيلم الألمانى و شخصية "عبير" فى "للمراهقات فقط" ؟
**لا يوجد اى وجة تشابة بين الشخصيتين وهذا أكثر شىء اسعدنى عند اختيارى لشخصية عبير لتجسيدها فى فيلم للمراهقات فقط  ، شخصية صباح فى فيلم الالمانى كانت فتاة ليل فى حارة و تحب شاب من طرف واحد ، اما عبير فهى طالبة فى المرحلة الثانوية تنتمى للطبقة المتوسطة وليست فقيرة مثل صباح و تتعرض لظلم فى حياتها فتلجأ للمخدرات لتنسى مشاكلها و لكنها لا تحب الانحراف فى حد ذاتة و نراها فى منتصف الفيلم يحدث لها تحول اجتماعى و ترتقى لتصبح بنت كلاس جدآ ، الشخصية مختلفة تمامآ عن شخصية صباح وسيلمس المشاهدون هذا عند طرح الفيلم فى دور العرض .
*هل وصلتى الى مرحلة ترفضين فيها بعض الاعمال ام لم تصلى بعد الى رفاهية الرفض و لابد ان تقبلى المتاح حتى تستمرين فى سوق السينما ؟
**الحمد لله لدى القدرة على الرفض و بالفعل رفضت بعض الاعمال التى عرضت على ووجدتها دون المستوى تمامآ ، ولكنى لن اقول لك ان لدى شروطآ صعبة فى هذة المرحلة او اننى اشترط ان اقدم ادوار بطولة امام نجوم كبار  ، انا لم اصل لهذة المرحلة ولا اريد ان اصل اليها فانا اتشرف اننى اشارك البطولة مع نجوم شباب من سنى و الاهم هو ان اجد النص المناسب و الشخصية التى تعجبنى .
*وهل لك شروط من حيث الأجر ؟
**كل ممثل منا لة أجر محدد و معروف فى الوسط الفنى ومن يطلبنى لعمل يعلم أجرى ولكنى لا انظر فقط للجانب المادى بقدر اهتمامى بنوعية الفيلم فلو عرض على فيلم قوى و شخصية جديدة من الممكن ان اتنازل بعض الشىء فى أجرى .

*هل توجهاتك  فى الفترة الحالية تنصب على السينما أم التلفزيون ؟
**أنا أحب السينما جدآ  ووجدت نفسى فيها ففى هذة الفترة اركز على السينما ، وقد شاركت فى مسلسل واحد فقط هو الخفافيش ، وحاليآ انا منشغلة بتصوير فيلمين فى وقت واحد لذا من الصعب ان اعمل بالتلفزيون .
*وما هو الفيلم الثانى ؟
**فيلم " حافية على كوبرى الخشب " اخراج تامر حربى ، وأجسد فية شخصية بنت فقيرة من الحارة تعمل كفتاة ريكلام  فى نايت كلوب و تتعرف على ضابط فاسد يستغلها فى عمليات نصب على اشخاص و يأكل عليها نصيبها مما يجعلها ترفض العمل معة وتهرب ولكنة يطاردها فى كل نايت كلوب تعمل فية و تتوالى الأحداث ،
ويشاركنى البطولة ياسر الطوبجى و حسن عيد و سندريلا و ايمان السيد و مراد فكرى الذى سبق و عمل معى فى الالمانى و المغنيان غاندى و بيجو سيمثلان لأول مرة .
*ماذا عن مشاركتك فى مسلسل الخفافيش ؟
**هو مسلسل بوليسى يعتمد على قصص و جرائم حقيقية أعدة دراميآ المخرج أحمد النحاس و كل اربع حلقات تعرض قضية او جريمة مختلفة ، وقد شاركت فى قضيتين فى المسلسل.. الاولى اجسد فيها شخصية فتاة تنتمى لعصابة من الهجامة الذين ينفذون اى عمليات اجرامية مقابل المال و يقتل زعيم العصابة و تتهم بقتلة زوجتة و انا التى تكون السبب فى تبرئتها و معرفة الحقيقة لاننى وبدون قصد اؤدى الى كشف الحقيقة ويتم تسجيل اعترفات العصابة بسببى ، و القضية الثانية اجسد فيها شخصية ضابطة مخابرات تعمل لحل قضية سرقة لوحة مشهورة و استمر فى مطاردة من سرقها الى ان اتمكن من استعادتها .
*كيف كان انتقالك من الأرشاد السياحى الى التمثيل ؟
**حينما كنت طفلة كنت أحب التمثيل و كنت حينما اشاهد فيلمآ فى التلفزيون كنت اقف أمام المرآة و أمثلة ، ولكنى لم افكر فى احتراف المجال او دراسة الفن و بعد تخرجى من كلية السياحة و الفنادق عملت كمذيعة ثم عملت كمودويل و هذا المجال يعتمد على التمثيل ووجدت كل من حولى يؤكد لى ان لدى موهبة التمثيل حيث شاركت فى كليبين امام سامو زين و بعدها شاركت كمودويل فى فيلم رامى الأعتصامى فى ثلاث مشاهد فقط وفوجئت انهم علقوا مع الناس لدرجة ان الفنانة آيتن عامر قالت لى كل الناس تسئلنى عليكى و تردد العبارة التى قلتيها فى الفيلم " ماما انا معتصمة برة النهاردة " فسعدت جدآ ان الناس احبتنى من ثلاث مشاهد فقط ، وبعدها كان المخرج علاء الشريف يبحث عن فتاة تجسد شخصية صباح فى فيلم الألمانى و كانت لدية مواصفات محددة فيمن تجسد الدور وهى ان تكون ممثلة جيدة ووجة جديد و شكلها يناسب ان تكون فتاة من حارة و التقى بى و قلت لة اننى خائفة و ليست لدى خبرة فى التمثيل فطمأننى ، و بعد اول مشهد وجدت من يتواجدون فى البلاتو يصفقون لى و اكتشفت اننى ممثلة بالصدفة .
*هل تنوين دراسة التمثيل ؟
**حاليآ احاول الاجتهاد على الشخصية بنفسى ولكن بالطبع حينما اصادف دورآ صعبآ سالتحق بكورس اعداد ممثل .
*ما هى هواياتك ؟
**احب الرياضة و احرص على الذهاب للجيم ، أحب السفر ، أحب السباحة و الغطس  لا احب الغناء صوتى مش حلو خالص – تضحك - ، وأحب التمثيل أكثر حاجة فى دنيتى كلها .

* ما هى مواصفات فتى أحلامك ؟
** حاليآ لا أفكر فى موضوع الأرتباط ولكن بشكل عام لابد ان يتحمل شخصيتى و تقلباتها لاننى من مواليد برج الحوت و هو برج هوائى فتجد مزاجى يتغير بسرعة ،
و لابد ان يتفهم طبيعة عملى فمن الممكن ان اصور فى اليوم اربعة عشر ساعة و يتفهم متطلبات عملى ولا يعطلنى و ان يكون طيب و حنون و متفهم و يقف الى جوارى اما المواصفات الشكلية فلا اهتم بها .

ليست هناك تعليقات