أخبار عاجله

رولا أسير : عبد الحليم حافظ كان صديق لوالدى رحمه الله


كتب : اشرف توفيق
تقول الفنانه رولا أسير : بدايه تعرفى على صوت عبد الحليم حافظ كان من خلال سماعى لأغنياته التى تستمتع اليها والدتى وحينها كنت طفله لا أتجاوز الخمس سنوات ووقعت فى حب صوته العذب وحينما كبرت علمت أن عبد الحليم كان صديق شخصى لوالدى لواء شرطه محمد أسير الدين – رحمه الله – وكان أسمه الذى يناديه به المقربون هو أسير و عرفت أن عبد الحليم من حبه فى والدى طلب من الشاعر الكبير مرسى جميل عزيز أن يضع اسمه فى مقطع أسير الحبايب ياقلبى يادايب فى أغنيه بتلومونى ليه  كنوع من التحيه و التقدير له حيث كتبت هذه الأغنيه فى بيتنا فى مصر الجديده لهذا لتلك الأغنيه مكانه خاصه فى قلبى .
وعن الفيلم الذى كانت تتمنى تمثيله امام عبد الحليم حافظ قالت : فيلم أبى فوق الشجره دور ناديه لطفى و فيلم شارع الحب دور صباح .
وعن أكثر فنانه أحبتها حين مثلت أمام عبد الحليم قالت رولا : كل فنانه لها مذاق خاص فاتن حمامه فى أفلام الأبيض و الأسود تجد فيها الرقى و الشياكه و كذلك أحب دلع و شقاوه سعاد حسنى و أحب دلع و جمال شاديه ورقى زبيده ثروت .

وعن رأيها فى سبب أستمرار أسطوره عبد الحليم حتى يومنا هذا قالت : لأنه غنى للحب بمشاعر صادقه تمس القلوب فى كل الأجيال كما أن أغانيه لاتمل مهما أعدت الأستماع اليها مرات و مرات كما انه كان سابقآ لعصره فى الكلمه و اللحن و التوزيع حتى أن أبنتى التى تبلغ الثانيه عشر عامآ تحب الأستماع الى أغنياته .

ليست هناك تعليقات