أخبار عاجله

ياسمين الخطيب انستقرام .. تعرف على الحساب الرسمى


كتب : أشرف توفيق

تحرص الكاتبه و الاعلاميه الحسناء ياسمين الخطيب على التواصل مع محبيها عبر وسائل التواصل الاجتماعى المختلفه و يأتى على رأسها فيس بوك و انستجرام حىث وصل عدد متابعيها على حسابها الرسمى الى 342 الف متابع 

وفى أطار حرص موقع ستارز اونلاين على توفير خدمه أخباريه متميزه لمتابعيه ننشر لكم بعض المعلومات عن الكاتبه ياسمين الخطيب نقلآ عن موقع ويكبيديا كما ننشر الحساب الرسمى لها على انستقرام

ياسمين الخطيب كاتبة وفنانة تشكيلية ومذيعة مصرية

نشأتها
ولدت ياسمين في الثمانينات بالقاهرة لأب مصري، وأم تركية لبنانية، والدها الناشر سيد الخطيب، وجدها المفكر عبد اللطيف ابن الخطيب مؤسس أكبر مطبعة في مصر والشرق الأوسط في الأربعينات (المطبعة المصرية)، ومؤلف كتاب "الفرقان" الذي أثار ضجة كبيرة، انتهت بمصادرته واتهام مؤلفه بالهرطقة، ولهذا الرجل فضل كبير على الثقافة المصرية، إذ قام بإعادة نشر أمهات الكتب بعد تنقيحها، وكان أول من استورد حروف الطباعة من ألمانيا وطور مهنة الطباعة والنشر في مصر. وهو زوج الأستاذة مفيدة عبد الرحمن، أول محامية وأول برلمانية مصرية. أما جدها الأكبر ابن الخطيب فهو مؤسس أول مطبعة مصرية على أرض مصر (المطبعة الحسينية). وهي ترجع الفضل لنشأتها العائلية في ما حققته من نجاح، لها أخت واحده تشبهها جداً. سبق لها الزواج مرة واحدة من المستشار أحمد جلال إبراهيم ولها منه ابنان، هما أدهم وجلال الله

بدأت كتابة المقالات عام 2010، وكان مقالها الأول عن أوجه التشابه بين نشأة الأحزاب الشيوعية في مصر ونشأة الدولة القرمطية، لتنتظم بعد ذلك في كتابة المقالات الأسبوعية في الشأن السياسي والتشكيلي والعام ، وكتبت في معظم الصحف المصرية منها الأخبار والوطن والأحرار وفيتو والدستور. ورأست تحرير القسم الإجتماعي بجريدة صوت الأمة عام 2015

وأصدرت العديد من الكتب كان أولها كان كتاب "التاريخ الدموي"، الذي تناولت فيه 5 فرق خرجت من عباءة الإسلام، ثم كتاب "قليل البخت يلاقي الدقن في الثورة"، ثم كتاب «كنت في رابعة» الذي سردت به تفاصيل مغامرتها متخفية بالنقاب في اعتصام رابعة العدوية قبل فضه، وأخيراً كتاب "ولاد المرة" الذي تضمن مقالات سياسية ونسوية، وتسبب عنوانه في ضجة كبيرة على مواقع التواصل الإجتماعي.

بدأت العمل الإعلامي بأحد برامج قناة روتانا مصرية من خلال فقرة ثقافية عن أهم الكتب والجوائز الأدبية، ثم شاركت الإعلامي تامر أمين لمدة عام ونصف، تقديم حلقة أسبوعية من برنامجه السابق «من الآخر»، كانت مخصصة للحديث عن المشكلات الاجتماعية التي تواجه الأسرة المصرية. وقدمت برنامج إذاعي بعنوان (كيميت تحت الإحتلال) [1]


ليست هناك تعليقات