أخبار عاجله

تعرف على قصه على ربيع و زوجته ندى من الزواج للطلاق




أصبح نجم مسرح مصر الفنان علي ربيع ، حديث الساعة منُذ إعلان زوجته ندى محمود مساء أمس، أنه قام بطردها من منزلها وتعدى عليها بالضرب، وذلك يرجع إلى خلافات دبت بينهم بسبب والدته.

وتزوج علي من ندى في أواخر عام 2017، في حفل زفاف حرص ربيع وزوجته أن يكون بعيدًا عن عدسات وأعين الصحافة والإعلام، وأكتفى بحضور أصدقائة من داخل وخارج الوسط الفني، وكان أبرزهم وقتها الفنان أشرف عبد الباقي، والفنان محمد أنور، والفنان محمد أسامة (أوس أوس)، و الفنان محمد عبد الرحمن (توتا)، وأحيا الفرح المطربيين الشعبيين أوكا وأورتيجا، والمطربة الشعبية بوسي وغيرهم من المطربين، وذلك كان بفندق هيلتون في مدينة السادس من أكتوبر، كما نتج عن هذا الزواج إنجاب طفلتهما  والتي تُدعى مليكة.

ورغم كل هذا الحب، الذي شهد عليه نجوم الفن والأصدقاء المُقربين، قررت زوجة الفنان تفجير مفاجأة مساء أمس عن زوجها، فكتبت على حسابها الرسمي “بالانستجرام”،  بطريقة غير مباشرة: ” أمك ثم أمك، ثم أمك، وإن قالتلك طلق مراتك، واطردها من بيتها هي وبنتك، متترددش يا قلب أمك، وشكرًا أنا وبنتك خصيمك يوم القيامة”.
وأضافت: ”أنا خصيمه أي حد ظلمني أنا وبنتي أو أثر عليا تأثير سلبي في حياتي وخربهالي وعند الله تلتقي الخصوم و يوم القيامة نلتقي أمام الله، إليك فوضت أمرى يا الله وانت خير وكيل”.

كما كتبت ندى، رسالة من جديد عبر خاصية “الأستوري”: “طبعًا لو الأكونت اتقفل هتكونوا عرفتوا مين اللي عمل كدة”.
لتتحول قصة الحُب التي أصر على وزوجته أن تظل بعيدًا عن أعين الجمهور والصحافة والإعلام، إلى “فضيحة” كبيرة تصدرت بسببها زوجة علي ربيع الأكثر بحثًا على جوجل ومواقع التواصل الإجتماعي.

وتعرف الفنان علي ربيع على زوجته ندى محمود من خلال، حضوره إحدى العروض الخاصة بـ”البالية”، وأعجب بها وحاول التواصل مع معارفها وأصدقائها، ثم تقابلا مرة ثانية وتعارفوا وجهاً لوجه، وقرروا الخطوبة بعد قصة حب.

قالت والدة طليقة الفنان الكوميدى علي ربيع، إن هناك خلافات زوجية دبت منذ فترة كبيرة بين ابنتها، وبين نجم مسرح مصر، وحاول تطليقها أكثر من مرة، وكانت الخلافات بسبب والدته.
وأضافت فى تصريحات لـ”القاهرة24″، أن ابنتها طلبت الطلاق أكثر من مرة، وهو وافق بالفعل على ذلك، ولكنه كان يريد أن يكون الأمر رسمياً أمام المأذون، مؤكدة أن ابنتها منهارة بالمنزل ولا تستطيع الحديث مع أحد.

نقلا عن القاهره 24 

ليست هناك تعليقات