أخبار عاجله

عرض مش ألكترا ينتزع تصفيق جمهور المهرجان القومى للمسرح



كتب : اشرف توفيق
الصور نقلآ عن الصفحه الرسميه للمهرجان القومى للمسرح

فى أطار فعاليات الدوره الثانيه عشر للمهرجان القومى للمسرح عرض على خشبه مسرح قاعه سيد درويش بالهرم العرض المسرحى " مش الكترا " والذى يتنافس فى مسابقه الشباب و العرض من بطوله : ميدو عبد القادر  ، علاء حور ، أنجى كمال ، لمى كتكت ، علاء هلال ، هبه الخيال ، بدر الدين ، مى ابراهيم – مايوشكا –  ديكور محمد فريد مخرج منفذ علاء الصانع تأليف و أخراج محمد عبد المولى

وقد كان لموقع ستارز اونلاين تغطيه حصريه لكواليس العرض حيث التقينا مع نجوم العرض و مخرجه و تعرفنا منهم على ادوارهم و التحضير و البروفات و شعورهم بالمشاركه فى المهرجان القومى للمسرح


فى البدايه يقول الفنان ميدو عبد القادر الذى جسد دور أورست : عرض مش ألكترا مأخوذ عن الأسطوره الشهيره ألكترا ولكن مؤلف و مخرج العرض محمد عبد المولى غير كثيرآ فى الأحداث فبدلآ من أن يعود اورست ليجد أخته النبيله الكترا وقد حافظت على شرفه يجدها تحولت الى عاهرة و يجد القصر الذى عاد ليسترده و يسترد ملك أبيه يجده مجرد خماره سيئه السمعه وبعد ان استعد عشرون عامآ كى ينتقم لأبيه حين يعود يفاجىء بأن اخته ليست نبيله و ان أمه قاتله و أن ابيه كان مجرد قواد فنرى مفارقات عديده فى العرض تفاجىء الجمهور طوال الوقت وهذه نوعيه من الفن معروفه فى الخارج بأسم " الساركازم " أو السخريه من الأعمال الفنيه التى يعرفها و يحفظها الناس عن ظهر قلب كى نكسر كل تلك التابوهات و لله الحمد العرض حظى بأعجاب الجمهور .. تعبنا كثيرآ فى البروفات كى نصل الى تقديم اورست بشكل يحير الجمهور هل هو اورست المعروف فى الأسطوره أم أورست جديد  .. سعدت بأختيار العرض للتنافس فى مسابقه الشباب فى الدوره الثانيه عشر للمهرجان القومى للمسرح و بالأمس كانت ليله عرض قويه حضرها لجنه التحكيم و الجمهور و الليه أيضآ كما سمعت تصفيق الجمهور الذى عبر عن سعادته بالعرض .

مؤلف العرض ومخرجه محمد عبد المولى يقول : عرض مش ألكترا كان مشروع تخرجى و كانت الفكره أن أكسر تابوه من التابوهات الثابته وكان أمامى مجموعه اساطير و اخترت من بينها ألكترا وكان بدايه الطرح ماذا لو كانت ألكترا لا تنتظر أورست ماذا لو قلبنا كل الصفات النبيله فى أليكترا للقطب الثانى من نبيله تصبح عاهره و من منتظره الأنتقام لأبيها ل لا تفرق معها ومن الشخصيه القويه للشخصيه المستسلمه .. تظهر بأنها لا تهتم بالأنتقام ولا تفكر الا فى أطعام أطفالها و تعيش حياتها بدون أى مغامره .. بدءنا التحضير للعرض فى شهر نوفمبر و قدمناه فى مهرجان نقابه المهن التمثيليه وحصل العرض على خمس جوائز من المهرجان جائزه تمثيل رجال و جائزه ديكور و جائزه أحسن مخرج و جائزه أحسن مؤلف وحين تم أختيارنا للمهرجان القومى أجرينا بروفات لمده ثلاث أسابيع .



الفنان علاء حور يقول : قدمت شخصيه أيجست وحسب أسطوره أليكترا اليونانيه الأصليه أيجست قتل أخوه و تزوج من زوجته كى يستولى على مملكته لكن محمد عبد المولى قدم رؤيه جديده وهى انه حين يعود أورست كى يسترد ملُك أبيه اجاممنون يكتشف انه لا يوجد ملك ولا قصر بل مجرد حانه وانا ابيه أجاممنون كان قوادآ يمتلك حانه وليس قصرآ كما كان يظن ومن هنا تتغير بعض سمات شخصيه ايجست الذى جسدته فهو فى الروايه الأصليه فارس مقاتل له صفات معينه اما فى عرض مش الكترا فهو قواد صاحب حانه و هنا اصبحت شخصيه جديده كان لابد ان نبتكرها من الخيال .. و حين فكرت فى كيفيه تجسيد هذه الشخصيه الذى يقتل أخوه ليستولى على الحانه التى يملكها ويصبح قواد يدير العاهرات العاملات بها  شخصيه مثل هذه لابد أن تكون فى منتهى النرجسيه لانه يشعر انه الأقوى و هو الأحق من أخوه .. هناك لعنه أصابت تلك العائله أجاممنون أخو ايجيست قتل أبيه ومن هنا يقتل أيجيست أخيه و هى لعنه لن تنتهى من تلك العائله فقدمت ايجيست أنانى و نرجسى و شرير و أخذت معطياتى من أبليس بشكل مباشر لانه يمثل الشر المطلق حين يجد أنسان طيب يريد ان يفسده .. اورست حين دخل الحانه كان أنظف و أطيب من فيها فأستفزه حتى يقتلنى كى يحل مكانى و تستمر اللعنه ومن هنا رأيت أيجيست على أنه أبليس

الكيميا بيننا فى الكواليس كانت عاليه لاننا جميعآ زملاء و خريجى معهد الفنون المسرحيه ..
أختيار العرض للتسابق فى المهرجان القومى للمسرح المصرى يجعلنى اشعر كفنان سورى بالفخر و الشرف .



الفنان بدر الدين يقول : قدمت شخصيه مورى وقد اصبت بتمزق فى أربطه الساق من يومين ولكن شاركت فى العرض لاننى لا يمكن ان أخيب ظن زملائى وتحاملت على نفسى و الحمد لله مر العرض بسلام .. الكواليس بيننا تسودها روح الأحترافيه لان معظمنا خريجى معهد الفنون المسرحيه ما عدا أنا و زميله مازلنا طلبه و نحن اصدقاء بالفعل فكان التفاهم عال بيننا .. سعدت جدآ بالمشاركه فى المهرجان القومى أربع مرات اولها بعرض قضيه ظل الحمار و بعدها شاركت فى عرض حلم ليله صيف أخراج مازن الغرباوى وكل مره أتمنى ان اسعد الجمهور و أن أحصل على جائزه من هذا المهرجان الكبير .

الفنانه هبه الخيال تقول : جسدت شخصيه كليمينيسترا التى كانت فى يوم من الأيام ملكه وزوجه الملك أجاممنون و تشارك فى قتل زوجها و تعشق أيجيست أبن أخو أجاممنون والذى يلقى بها الى جوار حمام الحانه و نريد ان نقول ان اللعنه مستمره وكما تدين تدان .. دورى كان لسيده كبيره فى السن و قد استعنت بالماكياج على المستوى الخارجى اما على المستوى الداخلى فقد أحنيت ظهرى و غيرت طبقه صوتى كى أظهر بشكل مقنع .. الكواليس كانت جميله و كنا نتعاون و لا نبخل بالنصيحه على بعض و قد سعدت بهذا الكاست و بالعمل مع المخرج ورغم تعبنا فى البروفات لدرجه عدم النوم الا ان النتيجه اسعدتنى .. المشاركه فى المهرجان القومى للمسرح و الذى يعد أهم مهرجان للمسرح فى مصر و يقدم أقوى العروض المسرحيه بلا شك تجعل اى ممثل يشعر بالفخر .



الفنان علاء هلال يقول : جسدت شخصيه ساقى البار الذى يعمل فى الحانه التى تدور فيها الأحداث ونحن فى العرض نكسر حاجز الزمان و المكان و نتناول أسطوره أليكترا برؤيه جديده جدآ نظهر أليكترا تعمل عاهره فى حانه و أمها قتلت ابيها بالأشتراك مع أيجست كل هذه القصه تحدث امام الساقى الذى أجسده هو رجل عجوز خفيف الدم يعرف حقيقه من هو أمامه ولكنه لا يظهر هذا كى يستطيع التعامل بشكل عادى .. كواليس العرض كانت جميله و معظم الزملاء كانوا من دفعه تخرجى .. سعيد بمشاركتى لثانى مره فى المهرجان القومى للمسرح بعد ان شاركت فى عام 2012 بمسرحيه ثلاث عروض لفرقه واحده .

الفنانه مى ابراهيم – مايوشكا – تقول : رشحنى للعرض زميلى محمد عبد الصبور مصمم الأستعرضات الذى كان زميلى فى فرقه الأوبرا ... أرقص فى العرض كما أمثل لأول مره باللغه العربيه الفصحى ودورى فتاه تعمل فى  الحانه وانا فى الأساس راقصه فى فرقه الأوبرا المصريه و صممت رقصات كليبات كثيره منها : مافيا كما صممت رقصات عروض مسرحيه كثيره عرضت على خشبه معهد الفنون او على مسارح الدوله .. سعدت جدآ بمجموعه العمل لاننا فى الأساس أصدقاء وعملنا سويآ من قبل .. هذا هو أول لقاء يجمعنى بمحمد عبد المولى المخرج وووجدته مخرجآ متميزآ وكان يساعدنى على اتقان الدور و أحضر لى مصحح للغه العربيه الفصحى و زملائى ايضآ كانوا متعاونين جدآ .. أشعر بالفخر لأشتراكى فى عرض داخل مسابقه المهرجان القومى للمسرح و اتمنى ان اكون عند حسن ظن اساتذتى الذين تعلمت على يديهم و اتمنى ان نحصل على جائزه أن شاء الله .



الفنانه لمى كتكت تقول : جسدت شخصيه إيميليا بنت ترفض ما يحدث فى الحانه ولكنها مضطره للعمل كفتاه ليل لانها مسئوله عن اطعام اخوتها و تبحث عن الحب الحقيقى وحين تجده مع أورست مع الأسف حين يكتشف حقيقه عملها يرفضها فتصاب بالصدمه .. البروفات كانت صعبه حيث سقطت فى أحدى البروفات و اصبت بشرخ فى الضلوع و تحاملت على نفسى و استكملت البروفات لاننا  أصدقاء و نحب ما نعمل .. بالتأكيد سعيده بأختيار العرض للمهرجان القومى للمسرح و هذا شرف لاى ممثل .

محمد عبد الصبور مصمم استعراضات العرض يقول : جلست مع مخرج و مؤلف العرض محمد عبد المولى ووضعنا رؤيه وتصور وبعدها بدات فى رسم الرقصات و الأستعراضات
المناسبه للعرض بما يتناسب مع خطوط الدراما وكان هدفنا الأساسى هو ترجمه الورق لحركه على المسرح لان لغه الجسد لغه واسعه النطاق وكان لابد ان نحددها حتى لا يتوه منا الجمهور دربنا الممثلين على الرقص و دمجناهم مع الراقصين و حققنا نوع من التناغم بينهما كى نخرج فى افضل صوره .. بالتأكيد هناك صعوبه فى تدريب الممثل على الرقص فهذا ليس تخصصه لكن حاولنا ان نعمل من " باليته " واحده حتى لا يكون هناك نشاز بين الراقص و الممثل و بعد تدريبات طويله خرج العرض بالشكل الذى شاهدته اليوم .. حين عقدت اللجنه العليا للمهرجان القومى للمسرح و لجنه المشاهدات جلسات المشاهده ووقع أختيارها على عرض مش الكترا أعتبرت هذا شرف كبير لنا كمجموعه عمل .










ليست هناك تعليقات