أخبار عاجله

تسميم كلاب معهد الفنون المسرحيه يثير غضب الطلاب و د أشرف زكي يتعهد بالتحقيق



كتب : أشرف توفيق

فوجئ طلاب المعهد العالي للفنون المسرحيه أمس الجمعه بدخول سياره تابعه لحي الجيزه و تمكنوا من ألتقاط صوره لها وهي تجمع كلاب المعهد بعد ان تم تسميمهم و حاول الطلاب بشتي الطرق انقاذ اي عدد من تلك الكلاب المسالمه التي اعتادوا علي أطعامها و الأهتمام بها علي مدي سنوات وقد عبر الطلاب عن غضبهم الشديد لما حدث لتلك الأرواح البريئه التي قتلت بأبشع طريقه بأستخدام سم الأستركنين المحرم دولياً والذي يصيب الكلب بآلام مبرحه في الأمعاء و تشنجات شديده و قد قام بعض الطلاب بتصوير فيديوهات للكلاب وهي تعاني اثناء مفارقتها الحياه بعد فشل محاولتهم لانقاذها و قد أثارت تلك الجريمه ردود فعل واسعه عبر السوشيال ميديا حيث عبر عدد من الفنانيين عن استيائهم الشديد مما حدث حيث كتبت الفنانه ندي بسيوني :

لما معقل الفنون يحصل فيه كده 
بتسالوا ليه الفن وصل للأحنا  فيه 
لا رحمه ولا انسانيه لابد من مسأله قانونيه للمتسبب في سم الكلاب
أين القوانين الجديدة ؟؟؟؟؟ 
ولا هي علي الورق بس ؟؟؟؟
ايه القسوه  دي

الكلبه ام سموها بعيالها



بينما كتب المخرج أمير رمسيس :

ما حدث اليوم في المعهد العالي للفنون المسرحية جريمة بكل مقاييس .. من أمر بالسم الجماعي للكلاب الضالة لا يوجد أي فارق بينه و بين النازيين في جرمهم .. لا يمكنك أن تتعلم الفنون في سلخانة


هذا وقد إثيرت الشكوك حول من أبلغ الطب البيطري او الحي كي يقوم بعمليه التسميم خاصه وان عميد المعهد الجديد د مدحت الكاشف كان قد عبر عن رفضه لوجود تلك الكلاب في المعهد و كذلك بعض اساتذه المعهد و بعض طلبه أتحاد الطلبه و الذين أقترحوا توجيه خطاب لوزاره البيئه بأن تلك الكلاب تصيبهم بالذعر مما وجه أصابع الأتهام نحو أداره المعهد بأنها من خاطبت الحي او الطب البيطري لتسميم الكلاب



من جانبه نفي د مدحت الكاشف عميد المعهد تلك الأتهامات و أوضح بأنه خارج البلاد و لم يتواصل مع الطب البيطري 

ومن جانبه تعهد د أشرف زكي رئيس أكاديمية الفنون بإجراء تحقيق شفاف لمعرفه من تسبب فيما حدث ووعد بعقابه كما قدم أعتذار شخصي للطلاب عما حدث و تعهد كذلك بنقل من نجي من الكلاب من تلك المذبحه الي ملجأ علي نفقته الخاصه. 



ليست هناك تعليقات